كلية الإمام الكاظم (ع) / أقسام بابل تقيم المسابقة القرآنية السنوية الأولى

كلية الإمام الكاظم (ع) / أقسام بابل تقيم المسابقة القرآنية السنوية الأولى

برعاية عمادة كلية الإمام الكاظم (عليه السلام )  أقامت أقسام الكلية في بابل المسابقة القرآنية السنوية الاولى بمشاركة طلبة الجامعات العراقية وبحضور السيد معاون العميد لإدارة أقسام بابل الدكتور أحمد الركابي ورئيس قسم علوم القران والحديث في كلية الإمام الكاظم (ع) بغداد الدكتور علي الوائلي .

افتتحت المسابقة بآية من الذكر الحكيم تلاها قراءة سورة الفاتحة لأرواح الشهداء بعدها ألقى الدكتور أحمد الركابي معاون العميد لإدارة أقسام بابل كلمة أعلن فيها عن انطلاق المسابقة القرآنية حيث بين : أهمية إقامة المسابقة في أقسام بابل لما تحمله الكلية من خصوصية قرآنية ، مشيرا إلى أهمية جمع الشباب المؤمن تحت مظلة القران الكريم ، في وقت يواجه شبابنا الكثير من الإشكالات التي تمنعهم من التواصل القرآني الاسلامي .

وفي ذات السياق ألقى الدكتور قصي سمير رئيس لجنة تحكيم المسابقة كلمة بيّن فيها آلية احتساب الدرجات لكل متسابق وآلية اختيار الفائزين في المراكز الثلاثة الأولى .

وضمت المسابقة لجنة لتحكيمها تألفت من الدكتور قصي سمير رئيساً ، والاستاذ عمار المحاويلي لأحكام التلاوة ، السيدعبد الكريم ال جعفر النغم والصوت ، والسيد حسنين سويدان حكم الوقف والابتداء .

وألقى الطلبة المشاركين من مختلف الجامعات العراقية تلاوة لآيات القرآن الكريم وسط تفاعل وأجواء قرآنية جميلة تخللها روح المنافسة بينهم لتقديم أفضل تجويد لآيات كتاب الله ، حصد من خلال المسابقة الطالب حسن علاء كلية التربية جامعة بابل المركز الأول وحصل الطالب قاسم عجام من كلية العلوم جامعة بابل المركز الثاني وحل في المركز الثالث الطالب يوسف حكيم من كلية الإدارة والاقتصاد جامعة بابل .

فيما أثنى طلبة الكليات المشاركة على التنظيم الكبير للمسابقة والإعداد المسبق لها بالعمل بروح الفريق الواحد ، وأكدوا في مجمل حديثهم أن كلية الإمام الكاظم (ع) اخذت مكانتها بين المجتمع البابلي .

وفي ختام الحفل وزعت الجوائز على المتسابقين والمشاركين واللجنة التحكيمية ، التي أبدت بدورها الإشادة بالمسابقة وتنظيمها وعدتها من افضل المسابقات التي جرت في محافظة بابل .

والجدير بالذكر أن أقسام الكلية في بابل تستعد لعقد مؤتمرها العلمي الاول في ١٩ من شهر نيسان وسط إقبال كبير من قبل أساتذة الكليات العراقية .

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *