آخر الأخبار

تعزية وحداد بفاجعة وفاة وفقدان المئات بغرق عبارة نهرية بنهر دجلة في مدينة الموصل العزيزة

تعزية وحداد بفاجعة وفاة وفقدان المئات بغرق عبارة نهرية بنهر دجلة في مدينة الموصل العزيزة

﴿ وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ * الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ ﴾ (البقرة: 155-157)

تعزية وحداد
بعيون دامعة وقلوب موجعة وصدور ممتلئة بالألم، تلقينا اليوم صدمة غرق ما لايقل عن 223 مواطن عراقي بانهيار عبارة نهرية في نهر دجلة بمدينة الموصل العزيزة ووفاة 85 منهم وفقدان الكثير منهم .

نقول: ما ان استجمعنا نحن العراقيون قوانا وعزيمتنا الوطنية، وتشاطرنا الإرادة والإنجاز الجلي والكبير بطرد قوى الشر والتكفير/ داعش الإرهابي التي عاثت الفساد في ارض العراق عموما والموصل العزيزة خصوصا وانتهكت الحرم واستباحت الحقوق وصادرت الحريات تحت مسميات ظلالية واهية، وبعد ان تحقق النصر وعادت ارض الموصل الحدباء الى حاضنة العراق العظيم بمكانته مقدساته وحضاراته وشعوبه، بيد اننا فجعنا مع الضحايا وذويهم بالمصاب الجلل الذي تعاظمت به جراحنا التي طال اندمالها.

وفي الوقت الذي نعزي فيه أنفسنا بعظيم الرزية وجليل وقعها فاننا وفي الوقت ذاته نتقدم الى ذوي الضحايا ومن كتب الله لهم النجاة من المصيبة بالمواساة والتعازي الحارة وندعو الباري عز وجل ان يتقبل المتوفين منهم رجالا ونساءا وأطفالا باحسن القبول ويجعل الجنة مثواهم ويرزقهم وذويهم ويرزقنا معهم الصبر والسلوان وحسن التدبر بفقدانهم انه سميع بصير.

وانطلاقا من رسالتنا الاخلاقية والانسانية والوطنية واعتزاز بهويتنا العراقية لا يسعنا نحن في ديوان الوقف الشيعي وكلية الامام الكاظم (ع) الا ان نقيم حدادنا العام على من فقدانهم بالمصيبة، كما ونعلن عن فتح قلوبنا وما نملك ماديا ولوجستيا للمساعدة وتقديم العون للضحايا وذويهم ، وآخر دعوانا ان الحمد لله على عظيم بلاءه ..

﴿وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ حَتَّى نَعْلَمَ الْمُجَاهِدِينَ مِنْكُمْ وَالصَّابِرِينَ وَنَبْلُوَ أَخْبَارَكُمْ﴾ (محمد: 31)

الاستاذ المساعد الدكتور غني الخاقاني
الوكيل الديني والثقافي لرئيس ديوان الوقف الشيعي / عميد كلية الامام الكاظم (ع)
13 رجب الموافق 21 آذار 2019

مقالات ذات صله